وظائف سدنة الروضة الحسينية المقدسة في العهد العثماني

01:39 PM | 2022-06-02 111
جانب من تشيع الشهيد زكي غنام
تحميل الصورة

ان الشخص المكلف بخدمة وتنظيم المـرقـد المـقـدس يسمى (السادن)، والـسـدانـة مـن المـراكـز الرفيعة والوظائف التي تقلدها السلطة الحاكمة لأحد الأشراف من أهالي المدينة.

وذكرت السبط العلمية في البحث الموسوم (الحياة الاجتماعية في مدينة كربلاء –العهد العثماني الأخير) ان "يعين السادن من قبل سلطة الدولة الحاكمة، وبذلك يكسب كامل الشرعية في خدمة المراقد المقدسة مع بقية الخدم، فالسدانة منصب رفيع عقدته الحكومة العثمانية وأصدرت فرماناً خاصاً به لبعض الأسر الكربلائية وهم بالترتيب: (آل طعمة الفائزي، آل الأشيقر، ال الحائري، آل غزبة)".

وأضافت أنّ "أهم الوظائف الرئيسة للسادن، إدارة شؤون المـرقـديـن الـشـريـفين، وتعيين من يقوم بالخدمة فيه، منهم المؤذنان وبعض الخدم للإشراف على نظافته، وكان يخصص لهـم رواتب شهرية منتظمة، ومن وظائف السادن أيضاً، صيانة وتنظيم أوقات الزيارة، ومراسيم فتح وأغلاق المرقد الحسيني الشريف".

 وبيّنت المجلة انه " كانت في كربلاء أسرة عرفت بآل شماع كانت تعمل على إنارة الطرق المؤدية الى الروضتين من خلال أشعال الشموع داخل الطرقات، وداخل الروضتين، وتضم هذه الفئة أيضاً موظفاً يشغل منصب رئيس الخدم ورئيس الغرفة الذي يعرف بـ (سركشك)".

يُذكر أنّ في كربلاء أسر وعشائر من العلويين تشرفت بخدمة الحرم الحسيني والحـرم العباسي، واشتهرت أسرة آل طعمة بسدانة المرقدين الشريفين، فقد كان لهم مكانة مرموقة ومنزلة سامية في كربلاء وخارجها، وبعد عام ١٨٤٢م حتى عام ١٨٧٤م انتقلت سـدانـة الروضة الحسينية إلى اسرة آل كمونة، إذ تسلم مقاليدها اثنان منهم، وهما الشيخ مهدي كمونة، والشيخ ميرزا حسن أولاد الشيخ محمد كمونة واستمرت السدانة بإشرافها حتى عادت إلى اسرة آل طعمة لتتولاها حتى نهاية الحكم العثماني.

تابعنا على
اعتمادات المجلة
دعوة للسادة الباحثين لنشر البحوث في مجلة السبط العلمية المحكمة
أرسال بحث
عن المجلة
مجلة السبط مجلة علمية نصف سنوية محكّمة، , تصدر عن مركز كربلاء للدراسات والبحوث في العتبة الحسينية المقدسة، الحائز على شهادة الاعتماد الدولي من منظمة الثقافة والعلوم (اليونسكو- برنامج الذاكرة العالمية) والمجلة معتمدة من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي العراقية لاغراض الترقيات العلمية، بدأ المركز بإصدارها منذ حزيران سنة 2015م، وتستقبل البحوث والدراسات في مختلف الاختصاصات الإنسانية (اللغة العربية وآدابها، التاريخ، الجغرافيا، الاجتماع، الاقتصاد، السياحة، علم النفس وبقية العلوم الإنسانية والتطبيقية) التي تبحث في الإرث الحضاري والثقافي لمدينة كربلاء المقدّسة لتكون مرجعاً علمياً لحفظ تراث المدينة وهويتها الدينية.
معلومات التواصل
أرقام الهواتف : 00964-7719491210 , 00964-7435000911 , 00964-7815046337 البريد الالكتروني : [email protected] الصندوق البريدي : ص. ب (428) كربلاء
جميع الحقوق محفوظة | مجلة السبط 2015 - 2022

تصميم وتطوير : م. أحمد الجواهري