الأمر بالمعروف والنهي عن المنکر من أهمّ أسس النهضة

 

لقد وضّح الإمام الحسین (علیه السلام) في وصیته المشهورة التي أودعها عند أخیه محمد بن الحنفیة في المدینة أنّ أحد أهداف نهضته الأمر بالمعروف والنهي عن المنکر، إذ قال: «إني لم أخرج أشراً ولا بطراً ولا مفسداً ولا ظالماً، وإنما خرجت لطلب الإصلاح في أمة جدي، اُرید أن آمر بالمعروف وأنهی عن المنکر، وأسیر بسیرة جدّي وأبي علي بن أبي ‌طالب».

فالأمر بالمعروف هو الذي یحفظ وجود الأعمال الصالحة في المجتمع، والنهي عن المنکر وسیلة للتطهیر المستمر من الاعمال القبیحة في المجتمع. وحیث إنّ الأمر بالمعروف والنهي عن المنکر من فروع الدین فقد أکّد القرآن علیهما مراراً وعدّهما من الواجبات: ((وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُون)).

نعم، لقد کان الإمام الحسین (علیه السلام) في نهضته بصدد تنفیذ الأمر القرآني في مجال الأمر بالمعروف والنهي عن المنکر.

وهناك مراحل ذکرت في الفقه الإسلامي للقيام بالأمر بالمعروف والنهي عن المنکر، وهي ما يأتي:

1- الإنکار القلبي: وهو أن ينکرَ المؤمنُ بقلبه العملَ غيرَ المناسب إذا صدر من أحد الأفراد، وبالتالي فإن ذلك الانکار سيظهر علی ملامح وجهه، وهو أضعف الایمان.

2- الإنکار باللسان: فإذا شاهد المؤمن عملاً غیر مقبول من أحد الأفراد فعلیه أن یردعه بالکلام . وعلیه أن یبدأ معه بکلام لین واستدلالي، وأن ینصحه سرّاً فإن لم یؤثر فیه صدع بذلك وجهر به.

3- الإجراءات العملیة: وهي أن يمنعه عملياً من المنکر بواسطة منعه من فعل ذلك المنکر.

4- الإقدام علی الضرب أو القتل (الحرب): وهذه آخر مرحلة في الأمر بالمعروف والنهي عن المنکر، بحيث إذا لم تؤثر المراحل السابقة فيجب تنفيذ هذه المرحلة. ولکن علينا أن نعلم أنّ هذه المرحلة هي من صلاحيات الإمام (عليه السلام) وولیّ أمر المسلمین، فعلی من یرید أن یقوم بهذه المرحلة ان یستأذن الحاکم الشرعي.

ولقد کانت نهضة الإمام الحسین (علیه السلام) علی هذا الأساس، إذ عرض الإمام الحسین (علیه السلام) برنامجاً سیاسیاً وعملیاً لمواجهة الطاغوت في إطار النهي عن المنکر، فقام أولاً بنصیحة الولاة ثم انتقل إلی المواجهة المسلّحة، وکل ذلك إنما کان في إطار النهي عن المنکر.

 

المصدر/ مجلة السبط، العدد السادس، 2018م، مركز كربلاء للدراسات والبحوث، ص 55-56.

للاطلاع على البحث كاملاً اضغط على الرابط التالي:

 

مواضيع قد تعجبك